https://www.blogger.com/blogger.g?blogID=3963236561649201560#pages
مجلة انا و طفلي مجلة انا و طفلي
recent

آخر الأخبار

recent
جاري التحميل ...

رجل ابكى أمه انتصارا لزوجته فهل يتسحق ان يكون انسان !


الأم قيمة عظيمة لا يفهمها الا من فقدها ولا يعرف قيمتها الا من حرم منها و من حنانها اوصانا الله عليها و جعل الجنة تحت اقدامها لأجلنا تفنى حياتها ولأجلنا ترحم نفسها من متاع الدنيا انتظارا ان ياتى اليوم الذى نرد فيه الجميل لها حين تكبر وتحتاج للرعاية ولكن في تلك القصة ما حدث كان مخيف فلا يمكن ان يكون هذا ابن بل لا يمكن ان ين يكون هذا انسان من الأساس !
دخل رجل هو زوجته الى محل ذهب ليشترى هدايا الى زوجته بمناسبة العيد  و كان معهم امراة عجوز تحمل طفلهم الصغير وتمشى خلفهم بخطوات بائسة بسبب المرض الذى انهك جسدها فهى لا تقدر ان تحمل نفسها من الأساس
وبدأت الزوجة في التبضع  وشاء الهدايا بمناسبة العديد فاشترت ذهب بحوالي 20 الف جنيها وحينما طلب الزوج الحساب من التاجر قاله له الحساب 21 الف جنيها !
فاستغرب الزوج وقال له كيف نحن اشترينا أشياء بقيمة 20 الف جنيها فقط فلماذا 21 الف ؟
فقال له التاجر قامت والدتك بشراء خاتم صغير فاضفته الى الحساب فغضب الزوج غضبا شديدا و ذهب الى امه ونزع من الخاتم بقوة وقال الذهب ليس للعجائز وانتى أمرأة عجوز لا تستحقين ان تلبسي ذهب مثل باقى النساء
فانهارت الأم في البكاء وخرجت من محل الذهب فقالت له زوجته طيف تفعل هذا قد تغضب منا ولا تحمل عنا الطفل في عند الخروج بعد ذلك ولا تعتنى به في المنزل واتحمل انا بمفردى كل المسئولية وانا لا اقدر على هذا ولا يوجد خادمات أيضا فاذهب سريعا لها حتى لا تغضب
فذهب الزوج الى امه وقال لها لا تغضبي سوف اشترى لكى الخاتم فردت عليه الأم و قالت و الله لا اريد ذهب كل ما اردته ان افرح بالعيد مثلكم والذى يبكينى اكتر انى مشفقة عليك
فقال لها ولما انتى مشفقة عليا يا والدتى
قالت له لان بعد سنوات طويلة سيفعل  ولدك مثل ما فعلت بى الان  وانا لا اتحمل هذا عليك !

عن الكاتب

ABDALLAH ZAKY ABDALLAH ZAKY

التعليقات

loading...


جميع الحقوق محفوظة

مجلة انا و طفلي

2016